24 Views

وأنت البعيد عني..كخطوط كفي
ماذا لو التقينا على ضفة الشعر
ويتحول المساء إلى وردة مشاغبة
ترقص على إيقاع الفرآشات
تتغير كل فصول الضجر
تهاجر العصافير ليافا
تبني اعشاشها على أغصان الليمون
نخفي كدمات الحروب
من ملامح الأوطان
وانت البعيد عني…كخطوط كفي
متى تأتي لأمضي بكَ إليَّ..؟
متى أتعرف على طفولتي
من براءة عينيك
متى تعلمني لغة الألوان
وان السواد ما هو إلا قصيدة مغرية
نامت بعيون الجنوبيات
يا كل حلاوة البدايات
وكل حلاوة النهايات
يمام الشوق لا يغادر شرفاتي
وانت البعيد عني…كخطوط كفي
نبوءة عرافة الحي ما صدقت معي
قالت: لا شفاء لحزنك
كل أيامك حبلى بالندم وتلعنك القبيلة
مهما تخمر عنبك وبات ألذ خطيئة
فلن يقتفي أثرك ذاك العاشق الإستثنائي
لكني لمحتُ شعاع روحك
جاء وجهك مثل ترنيمة
مثل مواقيت أعياد
ونثرت الياسمين على أيامي السبعة
وأثمر العمر بهواكَ
وما خشيت تهديد القبيلة

ميثاق كريم الركابي

شاعرة عراقية